اكمل تصفحك بعد الاعلان

وزارة التربية والتعليم تتعاون مع غبور لإنشاء مدرستين لتصنيع وإصلاح السيارات.

Topic Image

اكمل تصفحك بعد الاعلان

بقلم/ طارق عبدالله.

 

شهد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم في مصر, توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارة وبين مؤسسة غبور للتنمية, لإطلاق مدرستي غبور للتكنولوجيا التطبيقية بمدينة 15 مايو و 6 أكتوبر.. بحضور الدكتور رؤوف غبور رئيس مجلس أمناء مؤسسة غبور للتنمية ورئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جي بي أوتو.

و وأكد الدكتور طارق شوقي على اهتمام الوزارة بمنتج وجودة التعليم الفني وعلى حصول الخريج على شهادة تسمح له بالعمل داخل مصر وخارجها.. موجهًا بإضافة فكر ريادة الأعمال لمناهج التعليم الفني لتأهيل الطلاب وتوسيع مداركهم وطموحاتهم في مجال العمل.

وأكد الوزير على سعى الوزارة نحو زيادة أعداد مدارس التكنولوجيا التطبيقية.. حيث بلغ عدد مدارس التكنولوجيا التطبيقية إلى ١٩ مدرسة حتى الآن, كما تم إدراج المزيد من التخصصات الجديدة, مشيرًا إلى أن البروتوكول الذي تم توقيعه اليوم مع مؤسسة غبور للتنمية هو ثاني بروتوكول يتم توقيعه هذا العام بمجال صناعة وإصلاح السيارات, لما لهذا المجال من أهمية وأبعاد تنموية وبيئية واقتصادية كبيرة.

وزارة التربية والتعليم تتعاون مع مجموعة فولكس فاجن لإنشاء اول مدرسة لإصلاح وصيانة السيارات في مصر.

 

وأظهر الدكتور رؤوف غبور سعادته بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني, مؤكدًا أننا من خلال مؤسستنا غير الهادفة للربح حريصون علي اغتنام كل الفرص الممكنة للقيام بدورنا الوطني والوفاء بمسئوليتنا تجاه المجتمع من خلال تسخير كافة إمكانياتنا التكنولوجية ومواردنا المالية والبشرية للمساهمة في تقديم قيمة مضافة للمجتمع المصري وتحسين نوعية حياة الأفراد ودفع عملية التنمية المستدامة.

 


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان