اكمل تصفحك بعد الاعلان

نايل ترايل 2009 Nile Trail - رالي السيارات الكلاسيكية العالمية في مصر - الأرشيف

Topic Image

اكمل تصفحك بعد الاعلان

تغطية : أحمد عمار

في عام 2008  قامت احدى المؤسسات الفرنسية الشهيرة المُتخصصة في تنظيم الراليات والأحداث الرياضية بتنظيم حدث عالمي فريد من نوعه في مصر بالتعاون مع نادي الرحلات والسفريات المصري تحت إسم Nile trail لإستكشاف تونس وليبيا وطبعا مصر، هبة النيل العظيم !

هذا الرالي ضم مشاركة العديد من السيارات الكلاسيكية المُهمة والنادرة للغاية، لتكتشفوا مدى روعة السيارات المشاركة عبر الصور!

مسار رالي Nile Trail لعام 2009

نقطة التجمع لهذا الرالي كانت بميناء مارسيليا الفرنسي حيث تجمعت السيارات من جميع انحاء اوروبا لتُشحن عبر البحر الى تونس ومن ثم ستبدأ  رحلتها الطويلة البالغ مسافتها  4800 كم في افريقيا  بعد ان قطعت مسافة لا بأس بها في أوروبا للوصول الى ميناء مارسيليا في الأصل، لأ

فكرة هذا الرالي تعتمد على استكشاف قدرات المشاركيين وقدرات سيارتهم الكلاسيكية مع امتاعهم برؤية مدن جديدة جميلة في اشهر بلاد شمال افريقيا التي علق منظموا هذا الرالي انها تتمتع بطرق جيدة وليست سيئة كما ظن الكثيرين  خصوصا في ليبيا التي تتمتع بافضل الطرق بين الثلاث بلدان "طبعا هذا في عام 2009 قبل موسم الحروب ! "

هذا كما رافق المشاركين في الرالي مجموعة من الفنيين وخبراء اصلاح وصيانة هذه النوعية من السيارات لمساعدة المتسابقين في حالة تعطل سيارتهم وعجزهم عن اصلاحها 

فئات السيارات المشاركة في رالي Nile Trail 2009

1-فئة السيارات التي صنعت في الفترة قبل عام 1941 وشارك بهذه الفئة 14 سيارة اقدمها السيارة ايتالا Itala التي انتجت في عام 1907 واحدثها الطراز جاجوار المُسمى بـ 3.5 الذي انتج في عام 1948  ( ادخلت في هذه الفئة بدلا من الفئة الثانية الأحدث والأصغر عمرا ) .

2- فئة السيارات التي انتجت في الفترة قبل عام 1968  وشارك بها 15 سيارة اقدمها الطراز Morgan plus 4 لعام 1953  واحدثها الطراز جاجور MKII لعام 1960 .

3- فئة السيارات الخاصة Special cars التي لا تعد كلاسيكية ولكنها اشتركت بناء على رغبة اصحابها لمشاهدة الطرازات الكلاسيكية الجميلة في هذه الرحلة ، وضمت هذه الفئة الطراز مرسيدس 450 SEL لعام 1974 و الطراز روفر Streetwise لعام 2003 والطراز نيسان Pathfinder لعام 2007 و الطراز ميني كوبر لعام 2004 واخيرا الطراز السويدي ساب 96 الذي انتج عام 1969 .

ثمانية ايام كاملة لإستكشاف مصر الجميلة ..

بدأ هذا الرالي فعليا في مصر بوصول المتسابقين والمشاركين الى داخل الحدود المصرية  عبر منفذ السلوم ليصلوا الى منطقة مرسى مطروح  في يوم الثلاثاء الموافق للرابع من شهر فبراير لعام 2009 وليكون اليوم التالي هو بمثابة راحة ليستجمع المتسابقون قواهم بعد السفر المهلك  للوصول من تونس الى مصر عبر ليبا  .

بدأ تحرك المتسابقون من جديد  في يوم الخميس الموافق ليوم 5 من شهر فبراير من مرسى مطروح ليصلوا الى القاهرة في نفس اليوم بعد قطع مسافة تزيد عن 400 كم وذلك بمشاركة الكثير من هواة السيارات الكلاسيكية المصرين الذين ذهبوا الى السلوم لاستقبالهم ومرافقتهم في اجزاء من رحلته داخل الاراضي المصرية  ، ليكون اليوم التالي وهو الخميس بمثابة يوم للراحة واحتفال بسيط في داخل الفندق القريب من منطقة الاهرام الأثرية .

تجمع مُلاك السيارات الكلاسيكية المصرية مع المشاركين في رالي Nile Trail  

تحرك المشاركين في الرالي في الساعة الثامنة صباحا من يوم الجمعة الموافق ليوم 6 من شهر فبراير لعام 2009 ليتجمعوا مع السيارات الكلاسيكية المصرية في منطقة الاهرام الاثرية ليتلقوا الصور التذكارية في هذه المنطقة الرائعة  ، لتتلاقى عظمة التاريخ المصري مع الروح الفريدة للسيارات الكلاسيكية التي تم مرور اكثر من قرن على بناء بعض طرازتها المشاركة !

وكانت هذه الجولة منظمة جدا نظرا للمساعدة الواضحة من الشرطة المصرية التي رافقت المتسابقين من الفندق حتى سفح الهرم مع تأمين خط سيرهم لضمان عدم ازدحام الطرق التي سيسلكها المتسابقين .

هذا كما تم تنظيم التجمع هناك بهدف دخول كل سيارة بالترتيب الى  منصة تتويج عليها شعار الرالي لاخذ الصور  ، ليتحرك المتسابقون في حدود الساعة التاسعة والنصف صباحا بعد التقاط الصور لكل المتسابقين .

ثم يبدأ تحرك الفوج للاتجاه الى منطقة سومة باي ليصلوا اليها  في نفس اليوم ليقوموا  بالراحة في بقية اليوم ،و ليعاودوا التحرك في اليوم التالي الى الصعيد المصري ليصلوا الى مدينة الاقصر في السابع من فبراير الموافق ليوم السبت وليكون اليوم التالي بمثابة راحة جيدة للمتسابقين .

الجونة ...موقع ختام رالي Nile Trail العالمي للسيارات الكلاسيكية

تحرك المتسابقون في يوم الاثنين الموافق للتاسع من شهر فبراير من مدينة الاقصر ليصلوا في نفس اليوم الى  الى المنطقة النهائية للرالي في مدينة الجونة بالغردقة والتي سيسلم بها الجوائز التذكارية للمتسابقين الذين اثبتوا قدرة عالية من التحمل بجانب اثبات الحالة الاكثر من رائعة لطرازتهم الكلاسيكية القديمة التي استطاعوا ان يقدموا لهذا الصيانة والعناية اللازمة طوال رحلة الرالي بدون اي مشاكل كبيرة لاي متسابق .

هذا وليكون اليوم التالي الموافق للعاشر من فبراير هو بمثابة يوم الاستعداد للعودة الى أوروبا عبر الذهاب الى محطة الوداع في الاسكندرية  لتشحن السيارات عبر المراكب او عبر الطائرة على حسب رغبة المتسابقين  .

 


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان


اكمل تصفحك بعد الاعلان